لوكاكو: «أقاتل من أجل أحلامي.. وسعيد بالقميص رقم 9 مع تشيلسي»

أكد البلجيكي روميلو لوكاكو، مهاجم نادي تشيلسي الإنجليزي، أنه سيرتدي القميص رقم “9”، الذي كان يرتديه المهاجم تامي أبراهام، قبل رحيله.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية، أن لوكاكو الذي عاد إلى ملعب “ستامفورد بريدج”، قادما من إنتر ميلان، تم منحه القميص رقم 18 بصورة مبدئية، قبل أن يستغل الفرصة ويحصل على القميص رقم 9 بعد رحيل أبراهام إلى روما الإيطالي.

وأبدى لوكاكو، الذي سبق له اللعب ضمن صفوف إيفرتون ومانشستر يونايتد، حماسه للقيام بدور مهم باعتباره النقطة المحورية في هجوم الفريق الأزرق، وكذلك إظهار صفاته القيادية.

وقال البلجيكي روميلو لوكاكو صاحب الـ28 عامًا: “الآن لدي القميص رقم 9، أنا سعيد ومحظوظ لأنني في هذا الموقف”.

وأضاف: “سيزار أزبلكويتا هو القائد وهو موجود ضمن صفوف الفريق منذ عدة سنوات، إنه قائد عظيم وحينما كنت في الحجر الصحي كان دائما يراسلني ويقدم لي بعض المساعدات في المنزل وأشياء من ذلك القبيل”.

وأشار: “ولذلك، فيما يتعلق بالقادة، هناك العديد من اللاعبين الذين يتحلون بتلك الصفات داخل غرفة ملابس الفريق، وغرفة الملابس هنا تتمتع بشخصية كبيرة، وهذا ما أحبه”.

وتابع: “أنا أحد اللاعبين الذين يحبون التواصل مع الجميع وجعلهم في راحة تامة ومنحهم الثقة، لأن هؤلاء اللاعبين يستحقون أن يلعبوا في تشيلسي وقد أظهروا ذلك الموسم الماضي”.

وسبق للوكاكو، الهداف التاريخي للمنتخب البلجيكي، قضاء 3 أعوام في تشيلسي من 2011 إلى 2014، كما أنه اعترف بأن لديه عمل لم ينته منه بعد، عقب عودته إلى غرب العاصمة الإنجليزية لندن.

وقال المهاجم البلجيكي: “العودة أمر طيب كلاعب، المرء يقاتل من أجل أحلامه، أنا هنا الآن ولا أطيق الانتظار حتى أنزل إلى أرض الملعب مع زملائي”.

واستهل تشيلسي، بطل دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، موسمه في الدوري الإنجليزي بفوز مقنع (3-0) على كريستال بالاس، كما أنه سيحل ضيفا على آرسنال يوم الأحد المقبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *