شركات الأدوية تهدي لقاح كورونا للمشاركين في أولمبياد طوكيو

0

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية، اليوم الخميس، أن شركتي “فايزر” و”بيو إن تك” تبرعتا بجرعات من لقاح فيروس كورونا التابع لهما، للمشاركين في دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو.

وأوضحت اللجنة الأولمبية الدولية، أنه جرى توقيع مذكرة تفاهم، وأن اللجان الأولمبية الوطنية ستعمل على توزيع اللقاح بمساعدة حكومات بلادها، لضمان تناسقها مع إرشادات التطعيم المحلية.

وتأمل اللجنة الأولمبية الدولية والمنظمون اليابانيون في إقامة أولمبياد طوكيو الصيف المقبل، بعد تأجيلها من الصيف الماضي بسبب جائحة كورونا.

وأظهرت استطلاعات رأي مؤخرا أن ما بين 70 و80% من الشعب الياباني، يعتقدون بأن الدورة الأولمبية ستؤجل مجددا أو يتم إلغائها.

وتم حظر حضور الجماهير من خارج اليابان خلال الأولمبياد مع تطبيق قواعد صحية مشددة ورغم كون التطعيم غير إلزامي، توقعت اللجنة الأولمبية الدولية إقبال كبير بين الرياضيين المشاركين في الأولمبياد للحصول على اللقاح.

وقال توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية: “نحن ندعو الرياضيين والوفود المشاركة في دورتي الألعاب الأولمبية والباراليمبية المقبلتين لكي يكونوا قدوة يحتذى بها وقبول التطعيم عندما يكون متاحا”.

وأضاف: “بالحصول على اللقاح فإنهم يبعثون برسالة قوية بأن اللقاح لا يتعلق فقط بالصحة الشخصية، لكن أيضا بالتضامن ومراعاة مصلحة الآخرين في مجتمعاتهم”.

وقبل شهرين أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية، أن اللجنة الأولمبية الصينية ستهديها جرعات من اللقاح الصيني، مع إتاحته في الدول التي تجيز اللقاح الصيني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.