حظر تجول في غينيا.. والمجلس العسكري يتحدث عن “حالة الرئيس”

وقال المجلس إن كوندي “لم يتعرض لأذى”، وإن “سلامته مضمونة وسُمح له بالاتصال بأطبائه”.

وقالت مجموعة جنود القوات الخاصة، التي أطاحت كوندي واحتجزته صباحا بعد ساعات من إطلاق نار كثيف في العاصمة، إنهم استبدلوا حكام المناطق ليحل محلهم قادة عسكريون.

ودُعي الوزراء ورؤساء المؤسسات المنتهية ولايتهم إلى اجتماع صباح الاثنين في البرلمان، حسبما أفادوا في بيان بثه التلفزيون الحكومي.

وقالت المجموعة: “أي تقاعس عن الحضور سيعتبر تمردا ضد لجنة التجمع الوطني والتنمية”، وهو الاسم الذي اختارته لنفسها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *