حركة الشباب الإرهابية تهاجم القصر الرئاسي بولاية هيرشييلي
تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

كشفت وسائل إعلام، اليوم الأحد، عن تعرض القصر الرئاسي في ولاية هيرشييلي الصومالية لقصف بقذائف الهاون على يد حركة الشباب الإرهابية.

ومن ناحية أخرى، تمكنت حركة الشباب الإرهابية، الشهر الماضي، من السيطرة على بلدة عمارة في محافظة مدغ وسط الصومال، بعد شن هجوم واسع من عدة جهات على المدينة ما تسبب في انسحاب القوات الحكومية الصومالية.

وأكدت وسائل إعلام صومالية، سقوط عدد من القتلى والجرحى من الجانبين، واستولت “الشباب” على عتاد عسكري، يضم مركبات رباعية الدفع.

وبعد سيطرة حركة الشباب على البلدة أمر مسلحيها السكان بعدم الخروج من المنازل، بحثا عن جنود حكوميين أو متعاونين مع القوات الأمنية، تحسبا لهجوم مضاد، قد تشنه القوات الحكومية، كما شرعت الميليشيات بزرع ألغام كثيرة على مداخل البلدة الرئيسية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *