Ultimate magazine theme for WordPress.

بيان ثلاثي يطالب إيران بالتعاون الكامل مع وكالة الطاقة الذرية

3

أصدرت 3 أوروبية بيانا لمطالبة أيران بالعودة إلى التعاون الكامل مع وكالة الطاقة الذرية.

وقالت دول ألمانيا وبريطانيا وفرنسا إن إيران عليها التعاون مع وكالة الطاقة الذرية، مدنين القرار الأخير الخاص بإيقاف الإجراءات الطوعية الخاصة بالاتفاق النووي، بالإضافة إلى إعادة عمليات التفتيش لمنشآتها النووية.

اقرأ أيضًا: وكالة الطاقة الذرية لإيران: نريد أجوبة على آثار المواد النووية

وأضاف البيان أن الدول الأوروبية الـ3 تسعى لبذل جهود كبيرة من أجل إنقاذ الاتفاق النووي، مؤكدين على أن الإجراءات الإيرانية الأخيرة تتسبب في حالة من عدم الشفافية.

 وشدد البيان الثلاثي على أن تعليق إيران لعمل المراقبين الدوليين انتهاك جديد للاتفاق النووي.

وكان مدير وكالة الطاقة الذرية طالب إيران قبل قليل بالشفافية فيما يتعلق باكتشاف آثار لليورانيوم، لافتا إلى أن الحوار الجاري مع إيران لم يفرز حتى الآن أي نتائج إيجابية.

ما هي بنود الاتفاق النووي الإيراني؟

زيادة مدة إنتاج المواد الانشطارية اللازمة لتصنيع قنبلة نووية حتى عشر سنوات كحد أقصى بدلا من شهرين.

–    خفض إيران لعدد أجهزة الطرد المركزي بنسبة الثلثين خلال عشر سنوات. 
–    تقليل تخصيب اليورانيوم في المنشآت الإيرانية 3.67% خلال 15 عامًا.

–    عدم بناء إيران أي منشآت نووية جديدة طيلة 15 عاما.

–    تكليف الوكالة الدولية للطاقة الذرية بمراقبة منتظمة لجميع المواقع النووية الإيرانية.

–    تمكين مفتشي الوكالة من الوصول لمواقع عسكرية غير نووية.

–    الإبقاء على العقوبات الأمريكية المفروضة على الأسلحة لمدة 5 سنوات.

–    رفع كل العقوبات الأمريكية والأوروبية ذات الصلة بالبرنامج النووي الإيراني، على قطاعات الطاقة.

ودخل الاتفاق النووي حيز التنفيذ في يناير 2016، تحت إشراف «الوكالة الدولية للطاقة الذرية»، وأدى ذلك إلى رفع العقوبات المفروضة على إيران والمتعلقة بتطوير الطاقة النووية، بما في ذلك العقوبات المتعلقة بالمعاملات المالية والتجارة والطاقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.