بلومبرج..مليار آسيوي سينضمون للطبقة المتوسطة العالمية في 2030

قالت دراسة جديدة، إن أكثر من مليار آسيوي سينضمون إلى الطبقة المتوسطة العالمية بحلول عام 2030، في الوقت الذي توقعت فيه أن يكون الوباء مجرد مرحلة توقف مؤقتة في التحوّل الديموغرافي الكبير للاقتصاد العالمي.

ورأت “وورلد داتا لاب” أن الطبقة المتوسطة ستصل إلى حوالي 3.75 مليار فرد هذا العام، وهي الطبقة التي يتراوح فيها إنفاق الفرد بين 11 و110 دولارات يومياً. ومن المتوقع أن يستمر نموها حتى العام 2030، لتضيف كل من الهند والصين، الأكثر اكتظاظاً بالسكان، حوالي ثلاثة أرباع مليار فرد فيما بينهم.

وذكر موقع قناة الشرق بلومبرج، أن القارة الآسيوية تضم أكبر المساهمين أيضاً من أمثال إندونيسيا، التي قد يُصبح لديها رابع أكبر طبقة متوسطة في العالم بحلول عام 2030، لتتجاوز كل من روسيا، واليابان، وبنغلاديش، الدولة ذات الكثافة السكانية العالية بحجم ولاية أيوا.

وتشهد بنجلاديش  ارتفاعاً في تصنيفها بشكل أسرع من أي دولة أخرى، لتقفز من المرتبة 28 إلى المرتبة 11 بإضافة أكثر من 50 مليون مستهلك من الطبقة المتوسطة.

لدى الدول الآسيوية فعلياً أكثر من نصف الطبقة المتوسطة في العالم، لكنها تمثل 41% فقط من إنفاق المستهلكين لتلك المجموعة، وفقاً للدراسة، على أن تتجاوز الحصة نسبة 50% بحلول عام 2032.

إلا أن “وورلد داتا لاب” رأت أن الصين والهند والولايات المتحدة ستحتفظ بالمراكز الثلاثة الأولى للدول من حيث عدد سكان الطبقة المتوسطة، وسيؤدي النمو السكاني البطيء أو السلبي في بعض الاقتصادات المتقدمة إلى انكماش الطبقة المتوسطة في دول من أمثال اليابان، وألمانيا، وإيطاليا، وبولندا.

 

ارتفاع أسعار الذهب في بداية تعاملات السبت

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *