السياحة تكلف الفنادق بتخصيص أماكن للعزل والعلاج
تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

أكد عبد الفتاح العاصي مساعد وزير السياحة للمنشآت والأنشطة، على ضرورة الالتزام بالتوصيات الصادرة عن وزارة الصحة والسكان بشأن إجراءات مواجهة فيروس كورونا.

وقال العاصي في خطابه لغرفة المنشأت الفندقية، انه على جميع الفنادق والمطاعم ضرورة تطبيق قواعد وأساليب الوقاية من الأمراض وحماية السائحين والعاملين بصورة دورية ومنتظمة ومستمرة لتساهم في الجذب السياحي وتحد من المخاطر الصحية، كما يجب تخصيص مكان مؤهل للتعامل مع حالات السائحين سواء للعزل او العلاج أو احتمال الحاجة للرعاية مركزة، مضيفا انه يجب تنفيذ الإجراءات الاحترازية والتعليمات الوقائية واتباع إجراءات العزل والمتابعة والعلاج لمن يظهر إيجابية نتيجة فحصه .

وكانت وزارة السياحة أعلنت انه في إطار الدور الرقابي لوزارة السياحة والآثار، تكثيف إيفاد لجان التفتيش على الفنادق والمنتجعات السياحية بكافة المحافظات على مستوى الجمهورية للتأكد من مدى التزامها بتطبيق الإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية واشتراطات سلامة الغذاء والمشروبات وجودة الخدمات السياحية المقدمة لروادها، بالإضافة إلى إعادة تقييمها وفقا لمعايير التصنيف الجديدة Hospitality Criteria (HC) .

وقال العاصي، أن اللجان رصدت خلال مرورها علي الفنادق والمنتجعات السياحية بمدينة شرم الشيخ مخالفة فندقين لم يلتزموا بتطبيق الإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية بالإضافة إلى ضعف مستوى الخدمات السياحية المقدمة بهما للزائرين، مؤكدا أنه جاري الآن اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهما واستصدار قرار بغلقهما لمخالفتهما.

وأضاف أنه تم الانتهاء من المرور على الفنادق والمنتجعات السياحية بمدينة الغردقة للتفتيش وإعادة التقييم، لافتا إلى أنه سوف يتم استمرار إيفاد اللجان إلى كافة الفنادق والمنتجعات السياحية بالمحافظات المختلفة على مستوى الجمهورية تباعا.

وأشار مساعد وزير السياحة والآثار للرقابة على المنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية إلى أن عملية إعادة التقييم تأتي في إطار حرص الوزارة على الإرتقاء بمستوى المقصد السياحي المصري وبكفاءة الفنادق والمنتجعات السياحية وبمستوى الخدمات المقدمة بها لتتناسب والمستوى العالمي، مشيرًا إلى أن تصنيف HC) ) تم وضعه بالاشتراك مع منظمة السياحة العالمية بهدف الوصول بتصنيف الفنادق المصرية إلى نظيرتها في العالم بالإضافة إلى وضع كل منشأة فندقية بمستواها الحالي على الدرجة العالمية المناسبة لها والذي سيتم على أساسه وضع الحد الأدنى لمقابل خدمة الإقامة في المنشآت الفندقية والذي سيتم تطبيقه ابتداءً من شهر نوفمبر القادم وفقا للقرار الوزاري الصادر في أبريل الماضي.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *