الامارات تحقق نموًا قياسيًا الشهر الماضى فى القطاع الغير نفطى 

 سجل القطاع غير النفطي في الإمارات   نموًا قياسيًا في أغسطس الماضى  والذي يعد الأسرع منذ أواخر عام 2019 بفضل الزيادة الكبيرة في المشاريع الجديدة، وفقًا لدراسة أجراها مركز الأبحاث البريطاني IHS Markit.

 اقرا ايضا خدمة المناقصات الدولية.. هل تساهم في تنمية القطاع غير النفطي بالسعودية؟

وشهدت الامارات توسع كبيرفى انشاء العديد من المشاريع الجديدة  حقق من خلالها الاقتصاد الاماراتى العديد من الارقام الايجابية بعد تعافيه وارتفاع الطلب بسبب تخفيض القيود المفروضة بسبب جائحة كورونا وبرغم انخفاض مؤشر مديري المشتريات غير النفطي ليصل  53.8 في أغسطس فقد شهدت الشركات ارتفاعا ملحوظا بسبب ارتفاع الطلبات .
ورصد  مركز الأبحاث البريطاني IHS Markit زيادة الطلبات التى دفعت معدلات التوظيف لاعلى مستوى فى الشركات الغير نفطية منذ بداية عام 2018 .

ومن جانبه أوضح ديفيد أوين الاقتصادي في مركز الأبحاث، إن بيانات مؤشر مديري المشتريات PMI أشارت إلى ارتفاع قوي في النشاط التجاري في القطاع غير النفطي في أغسطس نظرًا لعودة انتعاش الطلب من جائحة كورونا و جاء هذا في صورة قرارات التوظيف في الشركات، التي ارتفعت بأسرع معدل لها منذ ثلاث سنوات ونصف .
وفى وقت سابق  شهدت  الصناعات السعودية طفرة كبيرة مما نتج عنه ارتفاعا فى الصادرات السعودية غير النفطية خلال شهر يونيو الماضى بنسبة 40% تقدر بـ 23.5 مليار ريال منها 21 ملياراً للتصدير، و2.5 مليار لإعادة التصدير وهو أعلى رقم في تاريخها مقارنة بنفس الشهر من السنة الماضية لتبلغ قيمة الصادرات غير النفطية 16.8 مليار ريال .

وضمن الصناعات التى شهدت طفرة صناعة الكمامات فى السعودية فقد تسبب فيروس كورونا نقصا شديدا فى الأسواق الأمر الذى وجه أنظار المستثمريين وأصحاب الصناعات إلى الاستثمار فى إنتاج الكمامات الطبية ليصل الإنتاج إلى 4 ملايين كمامة بعد أن كان إنتاج الكمامات قبل الكورونا 450 ألف كمامة لتصل عدد مصانع الكمامات فى السعودية إلى 30 مصنعا لتحقق السعودية الاكتفاء الذاتى من الفكمامات فى الأسواق المحلية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *